اليوم: 20 أبريل، 2020

انتهاء علاج الإدمان

ماذا بعد انتهاء علاج الإدمان

التعافي من الإدمان مهمة صعبة في حد ذاتها، لكنها ليست الخطوة الأخيرة ولا هي نهاية المطاف. أمامك شوط طويل ينبغي أن تقطعه بعد انتهاء علاج الإدمان لتستعيد صحتك النفسية وسلامتك وتمضي في طريقك واضعًا عقبات الإدمان ومخاوفه خلفك إلى الأبد. وإليك أهم النصائح التي يمكن أن تساعدك على الاستمتاع بحياتك وتخطي الإدمان.

الانتكاس

كيف نحمي مريض الإدمان من الانتكاس؟

تعني كلمة انتكاسة أو الانتكاس معاودة المرض أو الكبوة ورغم أن هذا مفهوم شامل لكافة أنواع الأزمات والأمراض، إلا أن تظل كلمة انتكاسة مرتبطة في الأذهان بدرجة كبيرة بانتكاسة العودة لإدمان المخدرات بعد التعافي والعلاج منها وهي واحدة من أكثر المشاكل شيوعاً في عالم الإدمان.

تأثير الإدمان السلوكي

مدى تأثير الإدمان السلوكي على الحياة الاجتماعية للفرد

الإدمان السلوكي (Behavioral addiction) هو أحد أنواع أمراض الإدمان المعترف بها عالميًا، والتي تتضمن المشاركة القسرية في سلوك يعود على بشعور زائف بالسعادة، بطريقة مماثلة لنظام المكافأة الذي ينشط في المخ عند تناول المخدرات أو الكحوليات. ويستمر الفرد في ممارسة الإدمان السلوكي على الرغم من المخاطر التي يتعرض لها عند ممارسة هذا السلوك، وعلى الرغم من الأعراض التي يتعرض لها نتيجة له.

تأثير المخدرات على جهاز المناعة

تأثير المخدرات على جهاز المناعة وعلاقته بفيروس كورونا

تناولت العديد من الدراسات علاقة المخدرات بجهاز المناعة وقد أثبتت نتائجها بصورة قاطعة أن المواد المخدرة على اختلافها تعمل على تثبيط الجهاز المناعي وخفض كفاءته، مما يجعل المدمن معرضاً بصورة أكبر لعدد غير محدود من المخاطر الصحية الجسيمة والمهددة للحياة.

اكتئاب ما بعد الصدمة

اكتئاب ما بعد الصدمة : الأعراض وتقنيات العلاج

يصيب اضطراب ما بعد الصدمة ما يقرب من 9٪ من الناس في وقت ما خلال حياتهم لمرورهم بحوادث ومواقف صعبة خلال فترات عمرية مختلفة، وتعد أحداث مثل الحروب والكوارث الطبيعية، الاعتدائية البدنية والجنسية أحد أشهر الأسباب التي تدفع للإصابة باضطراب ما بعد الصدمة.