يعد ادمان الخمر واحد من أخطر أنواع الإدمان حيث أن آثاره قد تصل إلى الإصابة بالسكتة الدماغية أو أمراض القلب والكبد بجميع أنواعها كما ان التعافي منه يحتاج لمجهود كبير إن حاول الشخص فعل ذلك بمفرده، ولكن يكون لمجهود والوقت أقل بكثير إذا استعان بمركز متخصص في علاج إدمان الكحول

وعلاج إدمان المخدرات بشكل عام. كيف يمكن علاج ادمان الكحوليات وما هي خطوات علاج ادمان الخمر الصحيحة؟ هذا ما سنتعرف عليه سوياً.

أعراض ادمان الخمر

هناك عدد من الأعراض إذا ظهرت على الشخص نتأكد أنه انتقل من مرحلة شرب الخمر إلى مرحلة ادمان الخمر ، ومنها:

  • عدم القدرة على التوقف عن تناول الخمر لمدة 24 ساعة كاملة.
  • عدم الاكتفاء بتناول كأس واحد أو اثنين في اليوم بل شرب كمية كبيرة.
  • الإصابة بمرض العصب الكحولي
  • الإصابة بالأمراض القلبية واعتلال عضلة القلب.
  • تليف الكبد والتهاب البنكرياس.
  • التعرض إلى السكتة الدماغية التي قد تؤدي إلى الوفاة.
  • التعرض إلى الإصابة بفقر الدم.

خطوات علاج ادمان الكحوليات

يتم علاج ادمان الكحوليات في مراكز العلاج النفسي وعلاج الإدمان الكبيرة من خلال 3 مراحل مختلفة لضمان تمام الشفاء، وهي:

1- علاج إدمان الكحوليات بطريقة دوائية:

هناك عدد من العقاقير الدوائية التي يصفها الطبيب لعلاج كافة أعراض انسحاب الكحول وعلاج حالات الهذيان التي تصيب بعض المدمنين، ومنها الفينوثيازينات، والأدوية المهدئة مثل البنزوديازيبينات، كما يتم إعطاء المدمن المحاليل والسوائل التي تستخدم لعلاج هبوط السكر بالدم باعتباره أحد أعراض انسحاب الكحول من الجسم.

وبالطبع يصف الطبيب بعض الأدوية المضادة للتشنجات التي تصيب المريض خلال فترة التعافي من إدمان الكحول وتكون من أهم مراحل علاج ادمان الخمر على الإطلاق، بخلاف وصف بعض أنواع الفيتامينات التي تساعد على تقوية الجسم وإعادة صحته من جديد أثناء فترة العلاج.

2- العلاج النفسي:

يتم علاج ادمان الكحول النفسي بطريقة ديناميكية، إما عن طريق علاج جماعي أو علاج فردي وقد يمتد من مجرد بضعة أسابيع إلى بضعة أشهر على حسب استجابة كل حالة، وهذا النوع من العلاج يتطلب مشاركة ودعم أسرة المدمن لمساعدة في إعادة التأهيل من جديد وتشجيعه على تخطي مراحل العلاج حتى لا يعود مرة أخرى لإدمان الكحول.

3- العلاج السلوكي:

يتضمن العلاج السلوكي لإدمان الخمر تعريض المريض لصدمة أثناء تناول الكحول، وهو ما يجعله يربط بين المؤثر وتعاطي الكحول، وبالتالي يؤدي إلى عدم رغبة المدمن في تعاطي الكحول مرة ثانية. كما يشمل العلاج السلوكي تعليم المدمن بعض الطرق التى تساعد على التوقف من تناول الكحول وتشجيع المريض على ممارسة الهوايات المختلفة أو ممارسة الرياضة.

أحدث أساليب في علاج ادمان الخمر

في مركز آدكونسيل لعلاج إدمان الكحول في لندن، نقوم باتباع أحدث الأساليب العلاجية لضمان عدم انتكاسة مرضانا مرة أخرى، ومن أهم النقاط التي نقوم بالتركيز عليها في الخطة العلاجية:

  • تاريخ المريض مع إدمان الخمور.
  • مستوى الدعم الذي يتلقاه من العائلة والأصدقاء.
  • درجة الالتزام الشخصي بخطة علاج إدمان الخمر.
  • الحالة النفسية وإمكانية الالتزام بخطة التعافي بعد العلاج.

 

وتتضمن خيارات علاج إدمان الكحوليات الخطوات التالية:

  1. سحب الخمور والسموم من الجسم باستخدام عقاقير خاصة ومنها (الديازيبام، أوكسا أزيبام، كلور ديازيبوكسيد) وهي من المهدئات المعروفة للسيطرة على أعراض الانسحاب.
  2. علاج التعديل السلوكي، وهو أحد أنواع العلاج النفسي التي تتم تحت إشراف نخبة من المتخصصين في علاج الإدمان، كما أننا نتبع أفضل الأساليب والتقنيات المصممة خصيصاً لمساعدتك في التعامل مع أعراض الإدمان على الكحول.
  3. العلاج الإرشادي والذي يساعد المريض على تحديد خطواته التالية وكيفية العودة لحياته الطبيعية قبل الانغماس في فخ الإدمان.
  4. العلاج الدوائي خلال مرحلة العلاج الأولية أو النهائية لضمان عدم الانتكاسة.