ادمان زاناكس

برنامج متكامل لعلاج إدمان زاناكس

ما هو عقار الزاناكس

دواء الزاناكس (Xanax) هو عقار يحتوي على المادة الفعالة ألبرازولام (Alprazolam)، وهو أحد المركبات من طائفة البنزوديازيبين (Benzodiazepines) وهي مركبات تشتهر بتأثيرها المهدئ المضاد للاكتئاب.   ويستخدم الزاناكس لعلاج أعراض القلق ونوبات الهلع والاكتئاب وبعض نوبات التشنجات. ويعمل هذا الدواء من خلال حث إفراز بعض النواقل العصبية المهدئة في المخ، والتي يفشل المخ في إفرازها في حالة تعرض الجسم لبعض الضغوط لفترات طويلة سواء كانت هذه الضغوط نفسية أو عصبية.

 

كيف تتعرف على إدمان الزاناكس | أسباب إدمان الزاناكس

دائمًا ما تظهر أعراض الإدمان في صورة انفصال عن الواقع ورغبة شديدة في ملاحقة مسبب الإدمان، وأهم الأعراض التي ينبغي أن تجعلك تدرك وقوع أحد أحبائك في إدمان الزاناكس تتضمن ما يلي:

 

نحن هنا لمساعدتك

علاج ادمان الزاناكس

أعراض إدمان الزاناكس

أولاً: الأعراض الجسدية لإدمان الزاناكس

إذا تعرض أحد أحبائك لتناول الزاناكس لفترة طويلة ولاحظت ظهور بعض الأعراض والاضطرابات الجسدية عليه، والتي تتضمن الأعراض التالية، فيمكن أن يكون قد تعرض لإدمان الزاناكس.

  • اضطراب الحديث والتلعثم في الكلام.
  • غثيان مستمر.
  • دوار مستمر.
  • إجهاد مستمر.
  • قيء.
  • صداع مستمر.
  • جفاف الحلق.
  • اضطراب التناسق الحركي.

ثانياً: الأعراض النفسية لإدمان الزاناكس

يعاني المصاب بالإدمان عادة من رغبة عارمة تضع تناول مسبب الإدمان في أقصى أولوياته وأهمها، ولا يختلف إدمان الزاناكس كثيرًا عما سواه في هذه النقطة، وأهم الأعراض النفسية التي يعاني منها الشخص الذي تعرض لإدمان الزاناكس تتضمن ما يلي:

  • ضعف في الذاكرة.
  • ارتباك عام.
  • سهولة الاستثارة والتعرض لنوبات الغضب.
  • تجنب المسؤوليات والتخلي عن الالتزامات.
  • الرغبة في الحديث المستمر طوال الوقت.
  • التعرض لبعض أنواع المبالغة في السلوك والتصرفات الهوسية.
  • تغيرات سلوكية تتضمن فقدان الحماس وفقدان الرغبة في ممارسة الأنشطة الحياتية التي كانت ممتعة للمريض قبل تعرضه للإدمان.

وأهم الأسباب وعوامل الخطر التي تعرض المريض لإدمان الزاناكس تتضمن ما يلي:

  • الاضطرابات النفسية والعقلية مع مقاومة الدواء تدفع المريض للإفراط في تناول الدواء.
  • التأثير المهدئ السريع للدواء.
  • المعرفة الطبية قد تكون أحد عوامل الخطورة التي تدفع المريض إلى الاعتقاد في إحكام سيطرته على تناوله للدواء.
  • العوامل البيئية والاجتماعية مثل توافر الدواء بسهولة.
  • فقدان الدعم الاجتماعي.
علاج ادمان الزاناكس

علاج ادمان الزاناكس

توضح إحصاءات الكلية الملكية للطب النفسي تعرض 40% من الأشخاص الذين يتناولون الزاناكس للإدمان. وهذه النسبة كبيرة للغاية وبالغة الخطورة، خاصة مع معرفتنا بصرف 47 مليون وصفة طبية للزاناكس عالميًا في كل عام (هذا بخلاف الكميات التي يتناولها المرضى والمصابين بالإدمان بغير وصفة طبية).

المرحلة الأولى في علاج ادمان الزاناكس

 يتضمن التخلص من ادمان الزاناكس تخليص الجسم من السموم كخطوة أولية للتخلص من الرغبة العارمة في تناول الدواء، مما يمكن من اتخاذ خطوات تجاه الاشتهاء النفسي والعقلي له. يهدف الخط الأول للعلاج للتخلص من أعراض الانسحاب والتغلب عليها، ويمكن أن يتضمن تناول بعض مضادات القلق الأخرى والأدوية المضادة للتشنج. ومن المثير للدهشة أن أغلب مركبات البنزوديازيبين الأخرى (والتي ينتشر التعرض لإدمانها) تعتبر من العلاجات الفعالة لأعراض انسحاب الزاناكس، وأهمها عقار الديازيبام.

وبالطبع يخضع تناول مضادات القلق في هذه الحالة لرقابة طبية بالغة، وبلا ينبغي الاستمرار في تناولها لفترة طويلة حتى لا يتحول المريض من إدمان الزاناكس لإدمان غيره من مضادات القلق والاكتئاب، ولهذا السبب لا ينصح أبدًا بمحاولة إتمام عملية سحب الزاناكس منفردًا، ولا في المنزل. وكذلك لا ينصح شخص سبق وتعرض لتاريخ مرضي بالإدمان بتناول مضادات القلق والاكتئاب بغير رقابة طبية لصيقة. قد تعرضك محاولات التوقف عن تناول الزاناكس في المنزل إلى تشنجات عضلية أو إلى الانتكاس والإفراط في تناول جرعة من الزاناكس مما يعرضك للتسمم.

المرحلة الثانية في علاج ادمان الزاناكس

وتتضمن المرحلة الثانية من العلاج تخفيف آثار الضرر النفسي والذهني الذي سببه تناول عقار الزاناكس لفترة طويلة. حيث يتعرض العميل للعلاج السلوكي المعرفي والعلاج النفسي وعلاج الدعم، وتهدف هذه المرحلة إلى علاج الجذور المسببة للإدمان، والتخلص من أخطار الانتكاس والتعرض للعودة إلى الإدمان مستقبلًا.

علاج ادمان الزاناكس في لندن

تعد لندن من أشهر وأنجح بيئات علاج الإدمان على مستوى العالم. لأنها تتميز بتوفر طرق علاجية حديثة، ومواكبة أحدث التطورات في مجال علاج الإدمان وخاصة إدمان المخدرات. تنتشر مراكز علاج ادمان زاناكس في لندن، ومن أهمها مركز آدكونسيل (Addcounsel) لعلاج ادمان الزاناكس.

مركز علاج ادمان الزاناكس

يتميز آدكونسيل (Addcounsel)، مركز لعلاج إدمان الزاناكس، ببرنامج علاجي متخصص يعد من أحدث البرامج لعلاج إدمان الزاناكس وأنجحها على مستوى العالم. حيث يخضع لعميل لرعاية طبية مكثفة على مدار الساعة، ويتضمن البرنامج العلاجي خطوات العلاج المعرفي السلوكي المهمة لنجاح عملية علاج إدمان الزاناكس. كما يتميز البرنامج بالسرية التامة التي يتمتع بها العميل وبخصوصية العلاج الشامل المنفرد المتخصص الذي يتلقى فيه المريض أفضل رعاية طبية. 

اختيار المركز الطبي المناسب لعلاج ادمان الزاناكس هو أحد أهم خطوات العلاج. وكذلك اختيار البرنامج العلاجي المناسب الذي يحقق لك متطلبات السرية والخصوصية التي تتوافق مع حالتك. ولهذا فقد أعد المركز برامجًا مختلفة مثل برنامج VIP لعلاج العملاء والذي يتميز بنسبة رعاية تبلغ 15 : 1 حيث يتم تخصيص طاقم طبي مكون من 15 عضو من أفراد الفريق الطبي لرعاية كل مريض، وكذلك برنامج Elite المخصص للنخبة، والذي يتميز بتخصيصه ليناسب متطلبات السرية للسياسيين  والعائلات المالكة والحكام وأشهر الشخصيات العالمية التي يتطلب علاجها سرية تامة وخطة علاجية سريعة محكمة.

علاج ادمان الزاناكس

أسئلة مكررة

إذا حاولت التوقف عن سلوك أو عادة ولم تتمكن، رغم تأثيرها السلبي على حياتك، فعلى الأرجح تحتاج إلى تدخل طبي. أيضًا، إذا كان هناك حالة صحية نفسية، تؤثر على جودة حياتك، سيكون من الجيد الحصول على المساعدة.

إذا كانت تساورك الشكوك، لا تتردد في التواصل معنا.

مركز آدكونسيل هو المركز العلاجي الفاخر الوحيد في لندن الذي يقدم شبكة من 80 متخصصًا لعملائهم على أساس فردي. نفتخر بأنفسنا لتركيزنا على التميز السريري، مما يعني أن تركيزنا على العميل يجركه هدف لتحقيق النتائج. نعرف معنى العمل مع عملاء أثرياء؛ نعرف ان الوضع لا يكون دائًما سهلًا ونعرف كيفية التعامل مع التعقيدات والتحديات الفريدة التي قد يفرضها الوضع.

نجري تشخيص شامل ودقيق بواسطة فريقنا المكون من أطباء خبراء وممارسيين نفسيين؛ يمكننا هذا من معرفة مشكلات العميل وأيضًا العوامل الكامنة ورائها والتي يمكنها أن تكون عاملًا مؤثرًا فيها. نلجأ لهذا، لتوفير برنامج علاجي شامل ومفصل يعتني بكل جوانب العميل، من الجسدية إلى النفسية. فريقنا بأكمله مدرب جيدًا لتلبية كل احتياجات العميل العلاجية والمتعلقة بنمط الحياة، كما نوفر خطط الرعاية المستمرة لتمكين عملائنا من تحقيق تعافي طويل الأمد.

برامجنا العلاجية يتم تقديمها وفقًا لكل حالة. البشر كلهم متفردون، ومركز آدكونسيل يدرك ذلك. لهذا كل برامجنا دائمًا مصممة لتلبية احتياجات العميل كفرد، بدلًا من محاولة تطبيق نموذج علاجي “موحد للجميع”. رغم ذلك، بعض العلاجات التي يمكن لعملائنا توقع الحصول عليها هي:

  • العلاج النفسي
  • الإصلاح الحيوي الكيميائي
  • نظام العلاج الأسري
  • الاستشارة الروحانية
  • الوعي التام
  • التحفيز المغناطيسي للدماغ
  • التعامل مع الأعراض الجسدية (سومانتك)
  • العلاج السلوكي المعرفي
  • علم النفس الإيجابي
  • العلاج الإيحائي

لا.فريقنا خبير للغاية في التعامل مع الأفراد رفيعي المستوى وبالتالي نتفهم أهمية وقيمة الخصوصية التامة. الطريقة الوحيدة ليعرف أي شخص بشأن ذهابك إلى مركز آدكونسيل، هو اختيارك لإخباره بنفسك.

برنامجنا العلاجي شامل، وبالتالي ليس هناك حاجة لتحديد موعد نهائي له. إذا قررت احتياجك لمد إقامتك معنا، سنمدها لك قدر رغبتك.

إذا قررت احتياجك لمزيد من المساعدة عند مغادرة مركز آدكونسيل، سنقدم لك برامج علاجية مخصصة لمرحلة ما بعد الرعاية والتي يمكن تنفيذها في جميع أنحاء العالم. يعني هذا إمكانيةرحصولك على أحد أعضاء فريقنا معك لمساعدتك في أي مرحلة وأي مكان تقرر الذهاب إليه.

بالتأكيد. نفتخر في مركز آدكونسيل بإحداث أقل قدر من الإخلال بنمط حياة عملائنا. نريدهم أن يشعروا أنهم في راحة منزلهم خلال فترة إقامتهم معنا، لهذا يمكن لطاقمك البقاء معك أو يمكننا توفير إقامة لهم في أحد عقاراتنا الحصرية بوسط لندن.

 نوفر طاه خاص، لكن يمكنك بكل ترحيب أن تُحضر الطاه الخاص بك.

يمكن لمركز آدكونسيل أيضًا توفير طاقم منزلي، باتلر، حراسة خاصة، إذا طلب العميل.

شهادات العملاء

عضوية مهنية

يعمل المتخصصون لدينا جنبًا إلى جنب مع منظمات صناعة معينة محترمة

لقد تم تمييزنا في:

نحن هنا للمساعدة

يمكن أن يؤثر الإدمان والصحة العقلية على أي شخص. إنها حالات معقدة ، لكنها قابلة للعلاج تمامًا بالمساعدة المناسبة. إذا كانت حياتك تتأثر سلبًا بأي من هذه الشروط ، فالرجاء عدم التردد في الاتصال بـ Addcounsel الآن.